youtube
 

facebook
 
twitter لموظفي الوزارة
دانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين، الهجوم الإجرامي الذي استهدف دبلوماسيين أتراك في القنصلية التركية في مدينة أربيل في الجمهورية العراقية الشقيقة، وأسفر عن مقتل أحد الدبلوماسيين ومواطن مدني عراقي وجرح آخر
التفاصيل
أدانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين بأشد العبارات الهجوم الإرهابي الذي استهدف فندقا بمدينة كسمايو الصومالية، وأدى إلى مقتل 12 شخصاً على الأقل وإصابة العشرات.
التفاصيل
استقبل وزير الخارجية وشؤون المغتربين ايمن الصفدي، الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في سلطنة عمان الشقيقة يوسف بن علوي بن عبدالله والوفد المرافق.
التفاصيل
التقى  وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي أمين سر اللجنة التنفيذية في منظمة التحرير الفلسطينية الدكتور صائب عريقات في إطار عملية التنسيق والتشاور المستمرة
التفاصيل
رحبت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين، بالاتفاق الذي توصل إليه تحالف قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري الانتقالي لتقاسم السلطة خلال المرحلة الانتقالية في السودان.
التفاصيل
وزير الخارجية يلتقي نظيره العماني
01/11/2018

 استقبل وزير الخارجية وشؤون المغتربين ايمن الصفدي وزير الشؤون الخارجية في سلطنة عمان الشقيقة يوسف بن علوي بن عبدالله الذي قام بزيارة قصيرة إلى المملكة قادما من رام الله حيث التقي الرئيس الفلسطيني محمود عباس.
وأكد الوزيران الحرص على تقوية التعاون وتعزيز العلاقات الأخوية التي تربط البلدين الشقيقين ويرعاها جلالة الملك عبدالله الثاني واخوه جلالة السلطان قابوس بن سعيد.
واستعرض الوزيران المستجدات المرتبطة بالقضية الفلسطينية حيث أطلع بن علوي الصفدي على التحركات العمانية في هذا السياق، والتي شملت المحادثات التي أجرتها عمان مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنجامين نتنياهو واللقاء الذي أجراه بن علوي مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم.
وأكد الوزيران أهمية تكاتف جميع الجهود لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي على أساس حل الدولتين الذي يضمن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من حزيران للعام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.
وشدد الصفدي على خطورة استمرار غياب آفاق إنصاف الشعب الفلسطيني الشقيق. واكد أن زوال الاحتلال وتلبية جميع الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني الشقيق، وخصوصا حقه في الحرية والدولة وفق قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية التي تمثل موقفا عربيا موحدا وطرحا شاملا لتحقيق السلام هو السبيل الوحيد لحل الصراع وتحقيق الأمن والاستقرار والسلام الشامل في المنطقة.
كما بحث الوزيران عددا من القضايا الإقليمية وفِي مقدمتها جهود التوصل لحل سياسي للأزمة السورية.

print

التواصل مع الوزير

البريد الالكتروني
تويتر

نشاطات و أحداث

الخطابات / المقابلات /المؤتمرات

 

الاقتراحات و الشكاوى | أسئلة شائعة
تم تطوير و تصميم الموقع من قبل برايموس، جميع الحقوق محفوظة. وزارة خارجية المملكة الأردنية الهاشمية 2011