youtube
 

facebook
 
twitter لموظفي الوزارة
- حذر وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي ووزير خارجية جمهورية مصر العربية الشقيقة سامح شكري، من تبعات تنفيذ قرار إسرائيل ضم أراض فلسطينية على الأمن والاستقرار في المنطقة
التفاصيل
أكد وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، أن الإرهاب ما يزال خطراً أمنياً وعقائدياً تتطلب هزيمته إنهاء الصراعات وبيئات الفوضى واليأس التي يعتاش عليها واستمرار تماسك التحالف الدولي ضد عصابة داعش الارهابية الذي حقق إنجازات كبيرة في الحرب على الإرهاب.
التفاصيل
عقد وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي مع نظيريه اليوناني نيكوس دندياس والقبرصي نيكوس خريستودوليديس اجتماعاً هو الثالث لوزراء الخارجية في إطار آلية التعاون الثلاثي التي انطلقت عام 2016 لتعزيز التعاون الاقتصادي
التفاصيل
أكد وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي أن على المجتمع الدولي منع تنفيذ أي قرار إسرائيلي بضم أراض فلسطينية محتلة حماية للسلام وللقانون الدولي.
التفاصيل
نعى وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، وزير الخارجية الأسبق الدكتور كامل أبو جابر الذي انتقل إلى رحمته تعالى.
التفاصيل
الصفدي يواصل جهود المملكة ببلورة موقف دولي ضد تنفيذ إسرائيل قرارها ضم أراض فلسطينية
15/05/2020
 
 
 واصل وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي جهود المملكة ببلورة موقف دولي فاعل ضد تنفيذ إسرائيل قرارها ضم أراض فلسطينية محتلة بخطوة ستمثل إن اتخذت خرقاً فاضحاً للقانون الدولي وتقويضاً لكل الجهود السلمية. 
وبحث الصفدي في اتصال هاتفي الخطر الذي سيمثله الضم مع وزير خارجية فرنسا جان إيف لادريان الذي أكدت بلاده رفضها للضم وعزمها التصدي له. واستعرض الوزيران، آفاق العمل المشترك لمواجهة القرار المحتمل والعمل على إطلاق مفاوضات جادة مباشرة وفاعلة لحل الصراع على أساس حل الدولتين ووفق القانون الدولي سبيلاً وحيداً لتحقيق السلام الشامل والدائم. وأكد الصفدي خلال الاتصال الذي تم قبيل اجتماع لمجلس وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي سيكون موضوع الضم على أجندته، إن التصدي للضم هو حماية للقانون الدولي وحماية للسلام الذي يشكل ضرورة إقليمية وأوروبية ودولية. وثمن الصفدي موقف فرنسا المبدئي ودورها الفاعل في التحذير من انعكاسات أي قرار اسرائيلي بضم أراض فلسطينية محتلة والعمل على الحؤول دون تنفيذه وإيجاد آفاق حقيقية لإنهاء الصراع. كما ثمن الصفدي المواقف التي عبر عنها الاتحاد الأوروبي ضد أي قرار بالضم وتمسك الاتحاد بالشرعية الدولية إطاراً لتحقيق السلام الشامل على أساس حل الدولتين. وأكد وزير الخارجية مركزية الدور الأوروبي ومحوريته في جهود حل الصراع وتحقيق السلام في المنطقة. وكان الخطر الذي يمثله الضم الموضوع الرئيس الذي بحثه الصفدي مع وزير خارجية قبرص نيكوس كريستوليدوس قبيل انعقاد اجتماع وزراء الخارجية الأوروبي . وبحث الصفدي ونظيره القبرصي رد الفعل الأوروبي والدولي ضد اي قرار اسرائيلي بضم المستوطنات وغور الاردن وشمال البحر الميت والذي شدد الصفدي إنه إن نفذ سيقتل حل الدولتين وسينسف كل جهود السلمية. وشدد الوزيران على أن اطلاق مفاوضات مباشرة وجادة وفاعلة لحل الصراع على أساس حل الدولتين بات ضرورة أشد إلحاحاً الان في ضوء التحديات غير المسبوقة التي تواجهها العملية السلمية. وكان الصفدي أجرى خلال الأسابيع الماضية اتصالات مكثفة مع نظراء له في المنطقة وخارجها استهدفت تنسيق جهود حماية السلام من التهديد الخطير الذي سيمثله أي قرار إسرائيلي بضم المستوطنات وغور الأردن وشمال البحر الميت في فلسطين المحتلة.
print

التواصل مع الوزير

البريد الالكتروني
تويتر

نشاطات و أحداث

الخطابات / المقابلات /المؤتمرات

 

الاقتراحات و الشكاوى | أسئلة شائعة
تم تطوير و تصميم الموقع من قبل برايموس، جميع الحقوق محفوظة. وزارة خارجية المملكة الأردنية الهاشمية 2011